5 لقطات إنسانية للشرطة النسائية تؤكد أنهن جنس ناعم

المنزل
15
0
sample-ad


كتبت شيماء حمدى


نساء يرتدين زيا رسميا النجوم تعلو أكتافهن وكأنها نزلت من السماء لتزينهن، قلوبهن البيضاء هى المحرك الأساسى لمشاعرهن تجاه المجتمع، استطعن إذابة الجليد ورسم ابتسامة طيبة على وجوه الكثير من المصريين والمصريات، هن أبطال الشرطة النسائية.

 

جانب من الزيارة

 

1- زيارة مستشفى سرطان الأطفال

الشرطة النسائية لم يقتصر دورها على التأمين ونشر الأمن بين المواطنين بل تجلى دورهن خلال السنوات الأخيرة فى الشارع المصرى، وتجاوز ذلك بمشاركاتهن الإنسانية فى الكثير من المواقف والتى كان آخرها زيارة عدد من ضابطات قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية، وبرفقتهم بعض أسر شهداء الشرطة، زيارة مستشفى سرطان الأطفال، لتقديم الدعم النفسى والمعنوى للأطفال.

 

الشرطة النسائية

 

ما بين التقاط الصور السيلفى والمداعبة والضحك قضت بعض الضابطات وقتهن بين آلام أطفال مرضى السرطان فى محاولة للتخفيف عليهم.

 

الشرطه النسائية


 

2- الشرطة النسائية تدعم مريضات الأورام

وضعت الشرطة النسائية بصمتها خلال اليوم العالمى للمرأة ببصمة إنسانية فزيارة مرضى سرطان الأطفال لم تكن الأولى بل سبقها قيام ضابطات قسم مكافحة العنف ضد المرأة والطفل وذوى الاحتياجات الخاصة وحقوق الإنسان بمديرية أمن الجيزة، مارس الماضى بزيارة السيدات مرضى الأورام بمستشفى الشرطة بالعجوزة، ومشاركة قطاع الخدمات الطبية فى استقبال المرضى السيدات المواطنات مع قطاع حقوق الإنسان بالوزارة، للكشف عليهن وصرف العلاج مجانا.

 

الشرطة النسائية

 

ضابطات الشرطة يوزعن الهدايا على مرضى معهد الأورام

 

3- توزيع هدايا وكرتونة رمضان

لم تنس الشرطة النسائية مشاركة السيدات المريضات فرحة شهر رمضان الماضى ففى يونيو من العام الماضى زارت بعض عناصر الشرطة النسائية معهد الأورام بالتجمع الخامس الاطمئنان على حال المرضى الصحية وتقديم التهنئة لهم، ووزع وفد  الشرطة بعض الهدايا الرمزية للمرضى، كمحاولة لرفع روحهم المعنوية.

 

4- مساعدة كبار السن فى الانتخابات

يد تستمد قوتها من مساندة الغير، تجدها تسند امرأة عجوز أو تدفع بكرسى متحرك لذوى الاحتياجات الخاصة أو لرجل قعيد قرر النزول من بيته للتصويت فى الانتخابات، الملامح الإنسانية للشرطة النسائية تجلت من خلال مساندة كبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة فى الدخول للجان الانتخابية الأخيرة ومساعدتهم فى المرور بسلام وتسهيل إبداء صوتهم فى العملية الانتخابية.

 

الشرطة النسائية تساعد كبار السن فى انتخابات البرلمان

 

 

5- الحفاظ على بنات مصر من التحرش

“اطمنى” هى الرسالة الإنسانية الأكبر والقوى التى شعر بها المواطنون فى مصر نتيجة انتشار عناصر الشرطة النسائية فى الميادين والشوارع لتأمينها فى الأعياد والمناسبات لمواجهة التحرش، حسها كأنثى قبل حسها الأمنى مزج خيوط المان للمصريات من الفتيات والسيدات، شرطة لسان حالها “سنكون فى ظهرك نحميكى من الذئاب البشرية”.

 


موضوعات متعلقة..


“سيلفى وضحك ولعب وجد”.. الشرطة النسائية تزور الأطفال مرضى السرطان.. صور


امرأة فى مهمة مش مستحيلة.. الشرطة النسائية من مكافحة التحرش لتأمين الانتخابات والكنائس.. قلوب من حديد تتصدى للإرهاب.. وترفع راية التضحية فى سبيل حب الوطن.. والقدر يختار سقوط أول شهيدة من الشرطة فى “عام المرأة”


الشرطة النسائية تكافح المتحرشين بمحيط مدارس الفتيات على مستوى الجمهورية

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة