ميسي وسواريز يهمشان ديمبلي.. وكوتينيو يغضبه

رياضي
7
0
sample-ad

خرج الفرنسي عثمان ديمبلي، ثاني أغلى لاعب في تاريخ برشلونة عن صمته واشتكى للمقربين منه التهميش الذي يمارسه عليه نجوم برشلونة، وفي مقدمتهم ليونيل ميسي ولويس سواريز في غرفة الملابس، ما جعله منطوياً على نفسه وغير قادر على الدخول في المجموعة.

واشترى النادي الكتالوني ديمبلي (20 عاماً) الصيف الفائت مقابل 105 ملايين يورو لتعويض نيمار الذي رحل إلى باريس سان جيرمان، لكنه لم يستطع حتى الآن وضع بصمة واضحة بسبب الإصابات المتتالية وعدم قدرته على الاندماج مع طريقة لعب متصدر الدوري الإسباني.

وبحسب “دياريو غول” الإسبانية، فإن لاعبي برشلونة كانوا ينظرون إلى اللاعب الشاب كنجم قادم لكنه ومع مرور الأيام لم يستطع خلق علاقة جيدة معهم، وبقي منطوياً على نفسه، وأحياناً يخوض بعض الأحاديث الجانبية مع مواطنيه صامويل أومتيتي ولوكاس دينيه والبرازيلي باولينيو وكذلك الوافد الجديد ييري مينا.

وأضافت الصحيفة: لا يفهم عثمان لماذا يتجاهله ليونيل ميسي وصديقه القريب لويس سواريز، بل حتى إن الأمر امتد إلى أندريس إنييستا قائد الفريق وجيرارد بيكيه وسيرخيو بوسكيتس داخل غرفة الملابس، ولم يحاولوا حتى إدماجه في المجموعة على الرغم من مرور 6 أشهر منذ انتقل إلى الفريق.

إنييستا وبيكيه من أهم اللاعبين في غرفة ملابس برشلونة

ولا يفهم النجوم الكبار في برشلونة لماذا تم التوقيع مع ديبملي بهذا المبلغ الضخم، ولا يعرف اللعب بطريقة برشلونة التي تعتمد على اللعب بالمساحات الضيقة، بينما يحتاج اللاعب الفرنسي إلى المساحات لكي يراوغ الخصوم وهو شبه مستحيل نظراً لتكتل الفرق الدفاعية أمام برشلونة.

ومما زاد الأمر سوءاً بالنسبة لعثمان ديمبلي أنه خرج من اهتمامات إرنستو فالفيردي مدرب الفريق الذي يعتمد على تواجد ميسي وسواريز في المقدمة فقط، وليس مستعداً لتغيير خطته لتعتمد على 3 مهاجمين في الأمام.

كوتينيو محتفلاً بهدفه في مرمى فالنسيا

وأتبعت “دياريو غول”: ما زاد غضب ديمبلي هو العلاقة المميزة بين كوتينيو من جهة ولاعبي برشلونة من جهة أخرى، وأولهم سواريز وميسي اللذان احتضناه منذ اليوم الأول كأخ أصغر لهما، وهو ما فعله بقية النجوم في برشلونة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق