فيسبوك تدافع عن نفسها: المشاعر مسؤولية المستخدم

تكنولوجيا
18
0
sample-ad

للمرة الثانية خلال أسبوع واحد فقط، ردّت شركة #فيسبوك على انتقادات تعرضت لها من جانب باحثين وعاملين فنيين في مجال تكنولوجيا المعلومات، قالوا إنها تسببت في تغيير سلوكيات الناس، وطريقة تعبيرهم عن مشاعرهم.

وقالت الشركة الأميركية – وهي أكبر موقع تواصل اجتماعي – في مدونة لها، قائلة إن مواقع #التواصل_الاجتماعي يمكن أن تكون في صالح إسعاد الناس إذا استخدموها بأسلوب إيجابي مبتعدين عن المنشورات السلبية.

وخلال أسبوع واحد فقط وضعت فيسبوك تحت عدسة الرصد بعد أن اتهمها مدير تنفيذي سابق للشركة قبل أيام بتمزيق النسيج الاجتماعي.

جاء هذا بعد دراسة نشرها باحثون أميركيون في آذار/مارس الماضي، توصلت إلى أن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي لمدة ساعتين على الأقل يومياً يرتبط بمشاعر العزلة الاجتماعية، لتصدر الشركة بياناً تعترف فيه بالآثار السلبية لمواقع التواصل الاجتماعي، لكن مؤكدة أنها تبذل جهوداً تحسينية في الآونة الأخيرة.

وذكرت الشركة، في تدوينة لها، أنها توظف اختصاصيين نفسيين وعلماء اجتماع لفهم بواعث السعادة وجعل فيسبوك مكاناً يساهم في ذلك بأسلوب إيجابي، حتى إنها خصصت مليون دولار للبحث بشأن العلاقة بين التكنولوجيا ونمو الشبان والسعادة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق