رئيس مركز القاعية : المملكة العربية السعودية.. 88 عاماً من الخير والنماء

إجتماعي
12
0
sample-ad

تطل علينا في كل عام ذكرى اليوم الوطني للملكة العربية السعودية، يوم يرفع فيه كل مواطن رأسه فخراً وشموخاً وعزاً بما تحقق لوطنه من إنجازات، بعد أن هيأت مملكتنا الحبيبة في ظل قائدها الحكيم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان جميع الطاقات و الإمكانات لخدمة مواطني مملكتنا الغالية حتى أصبحت مصدراً للعطاء وعنواناً للأمن والأمان ومثالا للبناء والتقدم.

 

وقد منّ الله على هذا الوطن بجمع كلمته وتوحيد شتاته على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود حيث أحال الفرقة والتناحر إلى وحدة وانصهار وتكامل وأكمل أبناؤه مسيرة البناء والتقدم في شتى المجالات سعياً لتحقيق الرفاهية للمواطنين ورفع اسم المملكة العربية السعودية عالياً.

 

وبمناسبة الذكرى السعيدة لليوم الوطني الثامن والثمانين لبلادنا الغالية أرفع أسمى التهاني والتبريكات إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وإلى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض ونائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز.. أدام الله على هذه البلاد أمنها وأمانها واستقرارها وحفظ قيادتها من كل سوء..

 

 

سعود بن ماجد بن عجمي الدويش

رئيس مركز القاعية ـ منطقة الرياض 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة