رئيس "قوى البرلمان" يشيد بقرار زيادة ميزانية التغذية المدرسية

سياسة
48
0
sample-ad

أشاد النائب جبالى المراغى، رئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، بالإجراءات التى أعلنت عنها الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء بشأن البرنامج القومى للتغذية المدرسية، والتوجيه بزيادة المبالغ المخصصة للتغذية المدرسية

وقال “المراغى”، فى تصريح لـ”اليوم السابع”، إن وجبات التغذية المدرسية من العناصر الأساسية فى النظام التعليمى فى كل الدول، للحفاظ على صحة التلاميذ وتوفير نظام غذائى سليم لهم، بما يساعد على نجاح منظومة التعليم.

 

وأشار “المراغى”، إلى أنه يجب على الحكومة أن تعمل على زيادة عدد مصانع التغذية المدرسبية والاهتمام بالعاملين فيها وتحسين أوضاعهم المادية والمعيشية والتأكد من توفر المعايير والمواصفات الصحية فيهم حتى لا يحدث أى ضرر للتلاميذ.

وتقدر تكلفة برنامج التغذية المدرسية بنحو 972 مليون جنيه، ويستفيد منه حوالي 11 مليون و200 ألف تلميذ من مختلف المراحل التعليمية.

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عقد اجتماعا أمس الاثنين، مع وزراء التضامن الاجتماعي، والتموين والتجارة الداخلية، والتربية والتعليم والتعليم الفني، الصحة والسكان، والتنمية المحلية، وممثلي الجهات المعنية، لبحث الترتيبات الخاصة ببدء البرنامج القومي للتغذية المدرسية للعام الدراسي 2018/2019، ووجه رئيس الوزراء بأهمية التأكد من دقة وسلامة الإجراءات وآليات التنفيذ بمختلف مراحل برنامج التغذية المدرسية، بما يساهم في زيادة ضبط المنظومة

كما وجه بزيادة المبالغ المخصصة ببند التغذية المدرسية لهذا العام، والعمل على التطوير المستمر للمنظومة، وذلك على النحو الذي يحقق الأهداف المرجوة منها في تلبية متطلبات الطلاب في وجبة مدرسية صحية ومتكاملة، مؤكدا أن برنامج التغذية المدرسية يمثل أحد الأدوات الرئيسية للحماية الاجتماعية وركيزة أساسية لشبكة الأمان الاجتماعي، كما يعد عنصراً أساسياً لأي نظام تعليمي فعال، في ضوء تأثيراته الإيجابية على الصحة وتغذية الأطفال وعلى انتظامهم بالمدارس وقدرتهم على التحصيل.


موضوعات متعلقة..


صور.. رئيس الوزراء يوجه بزيادة المبالغ المخصصة لبند التغذية المدرسية


رئيس الوزراء يعقد اجتماعا اليوم لمتابعة ملف التغذية المدرسية


النائبة جليلة عثمان تتقدم ببيان لتشغيل مصانع التغذية المدرسية بفترة الإجازة

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة