رئيس جمعية المراسلين الأجانب: تقرير نيويورك تايمز كاذب مصدره الإخوان

سياسة
14
0
sample-ad


كتب محمود العمرى


قال فولكهارد فيندفور، رئيس جمعية المراسلين الأجانب فى مصر، إن تقرير النيويورك تايمز الأخير الخاص بوجود تسريب تسجيلات لضابط مخابرات مصرى مزعوم يدعى أشرف الخولى، يقدم فيها توجيهات إلى عدد من مقدمى البرامج التليفزيونية فى مصر بشأن تناول موضوع “القدس” فى الإعلام المصرى، كان كاذبا فى حق الدولة المصرية، لأن صحفى الجريدة لم يمتلك أى أدلة ونشر معلومات خاطئة بالمرة فى التقرير .

 

وأضاف رئيس جمعية المراسلين الأجانب فى تصريح خاص لـ”اليوم السابع”: “أنا لا أتصور أن أصدق ما كتب، ومن الصعب أن أصدقه، لأننى أرى أنه تقرير حمل معلومات جميعها خاطئة، تهدف إلى الإثارة، وأن الصحفى نشر المعلومات دون أن يتأكد من صحتها لأهداف معينة”.

 

وتابع: “أنا أشك وأعتقد أن أى صحفى يحترم وظيفته، لا ينشر مثل هذا دون أن يمتلك أو يكون لديه أدلة وإثبات، وأرى أن هذا التقرير زج به من تيارات معينة ومعادية للدولة المصرية، وأتوقع أنها الإخوان، ومنذ فترات كنت أنادى وأنبه على الجميع بأن الإخوان جماعة إرهابية وليس لديهم أى مصداقية ولهم طريقة مغلوطة دائما فى تناول المعلومات، أنا شخصيا لم أستند إلى أى شخصية إخوانية، منذ أن وصلوا لحكم مصر، ودائما أشك فى أى خبر مصدره الإخوان، لأنى لا أعتبر الإخوان شرفاء، وأهدافهم دمار مصر، وقلت عليهم منذ وصولهم للحكم “عليه العوض فى وصول الجماعة للحكم“.

 

وأوضح: “أن الإخوان هناك حكومات فى دول بعينها تحميهم، وصحفى النيويورك تايمز لم يثبت أو يمتلك أى أدلة فى تقريره، والتقرير زج به ووقع فريسة للمعلومات الخاطئة الذى تم مده بها”.


موضوعات متعلقة..


صور وفيديو.. السجل الأسود لمراسل نيويورك تايمز بالقاهرة.. ديفيد كيركباتريك يتعمد تشويه مصر.. تورط فى واقعة تولى حيبب العادلى منصبا داخل السعودية.. وحرف تصريحات لتهانى الجبالى.. وتويتة تكشف علاقته بالإخوان

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة